loader

ابو شيماء مصطفى بن عيبل

بسم الله الرحمن الرحيم
نحمده ونصلي على رسوله الكريم وعلى عبده المسيح الموعود
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كانت أول علاقة مع الأحمدية في سنة 1997 تقريبا عند انتشار الصحون اللاقطة المعروفة بالدش, وكان شقيقي الكبير عنده هواية تركيبها والبحث عن القنوات، وفي أحد الأيام كنت أتابع بحثه في القنوات فرأيت قناة هندية فيها رجل يتوسط رجال أو أطفال لا أذكر جيدا. ثم رأيت طائرا جميلا فوق عمامته ولا أتذكر إن كانت هذه الرؤيا بعد نومي بعدما شاهدته في التلفاز أو قبله. على العموم رؤياي كانت طائرا جميلا فوق رأس هذا الرجل الهندي الذي لا أعرفه ولم أره من قبل.
وبعد مرور سنوات وسنوات جاءني الأخ مبارك الزاوي في سنة 2004، وهو مبايع كذلك بفضل الله، وأخبرني عن قناة مسيحية تنقد الإسلام ونبينا العظيم محمد صلى الله عليه وسلم.
فأثارني موضوعه وطلبت منه تردد قناة الحياة وبالفعل أدخلتها عندي وبدأت أتابعها دائما خصوصا دروس القمص زكريا بطرس في نقد الإسلام. ومع مرور الوقت تأثرت وغضبت وأردت أن أتأكد من صحة هذا القمص، وبالفعل سجلت بعض مراجعه في موضوع الناسخ والمنسوخ وأن القرآن كانت فيه سور طويلة نسيت وأزيلت من القرآن, فقررت أن أشتري تفسير ابن كثير وبعد ذلك وجدت صحة ما قال هذا القمص ودخلني الشك في الإسلام...
وما أثارني كذلك تحدي القمص زكريا بطرس للعلماء والشيوخ وبدأت أبحث في جميع القنوات ولم أجد ردا لأي شيخ. وفي أحد الأيام جاءني الأخ نفسه أي مبارك وأخبرني أن هناك قناة هندية ترد على زكريا بطرس وقلت له كيف يرد الهنود على القمص وباي لغة, فأخبرني أن القناة تبث بالعربية لساعتين. وهذا تحقق لنبوءة الرسول صلى الله عليه وسلم لو كان الإيمان معلقا عند الثريا لناله رجل أو رجال من هؤلاء أي العجم. قد أدخلت تردد القناة وتابعت حلقات الحوار المباشر لسنتين أو ثلاث.
مع التذكير أن الرجل الذي رأيت على عمامته طائرا جميلا كان الخليفة الرابع رضي الله عنه واستغربت لهذا الأمر ولم أكن أعرف آنذاك مسألة الرؤى والكشوف، وعرفت أنها نبوءة للرسول صلى الله عليه وسلم وتحققت لي شخصيا والحديث هو: يخرج المهدي وعلى رأسه عمامة, فيها مناد ينادي هذا المهدي خليفة الله فاتبعوه.
والحمد لله اطمأن قلبي وشكرت الله على هذه النعمة لأنني كنت قاب قوسين أو أدنى من فتنة الدجال.
وقد جذبني في القناة كذلك موضوع مرزا غلام أحمد عليه السلام. وكنت أتكلم طويلا مع الأخ مبارك عن هذا الرجل وكيف يكون مسيحا ومهديا، وقد دخلت على موقع إسلام أحمدية دوت نيت وبدأت في القراءة وبدأت أقتنع، لكن كان هناك تردد بسبب بعض الشبهات التي قدمتها القنوات الإسلامية التي بدورها لم ترد على زكريا بطرس وبدأت في الإفتاء بحرمة متابعة القناة الأحمدية.
وفي رمضان 2006 تقريبا في صلاة التهجد في ليلة 27 التي تسمى ليلة القدر عندنا، صليت ودعوت الله بحرارة أن يريني الحق وكان المسجد بجانب مكتبي, وقد انتابني بعض الإعياء أثناء الصلاة فدخلت الى المكتب وسبحان الله فتحت الكمبيوتر ثم الموقع العربي الرسمي ثم خانة الملائكة, وبدأت اقرأ في موضوع الملائكة ولما كنت أقرأ آية قرآنية سمعت في الوقت نفسه صوت الإمام يقرأ الآية نفسها التي وصلت إليها, فأحسست بشيء غريب وعرفت أن الله سمع تضرعي وأجابني.
وقررت البيعة واتصلت بالأخ جمال أغزول الذي تعرفت عليه في أحد برنامج المحادثة الصوتية فأرسل لي الأخ عبد الرحيم وتعرفت على الأخوة وبايعت بفضل الله.
رأيت رؤيا أن الخليفة أيده الله تعالى بنصره العزيز استقبلني في بيته في قاديان وأصعدني إلى السطح وأراني قاديان وكانت مدينة كبيرة جدا.
ورأيت عرسا في الرؤيا وفيه الأخ مصطفى ثابت رحمه الله والأخ هاني طاهر فأتيتهما وكنت أتكلم مع الأخ هاني. وقبل هذا كنت أريد أن أتكلم مع مصطفى ثابت وأتعرف عليه وأن تكون المراسلة بيني وبينه لكن الله توفاه رحمه الله وبعد مرور الوقت بدأت أراسل الأخ هاني الذي أصبح صديقي الذي اسأله في كل شيء. وتحققت الرؤيا والحمد لله ونسأل طول العمر للأخ هاني طاهر.
خلفيتي الدينية: مسلم سني مالكي تقليدي كنت غير مهتم بالدين ولا أفقه فيه شيئا.
لم أفكر في يوم من الأيام في نزول المسيح وخروج المهدي لأنني لم أكن مهتما بالدين مع العلم أنني كنت أتابع في بعض الأحيان تسجيلات أحمد ديدات وقرأت كتابا عن المسيخ الدجال ومثلث بيرمودا لكن لم أهتم به.
لم ألتق بالخليفة أيده الله تعالى بنصره العزيز من قبل وقد قدمت أوراقي للسفارة البريطانية للحصول على التأشيرة ورفضوا مرتين والحمد لله على كل حال, وقد طلب مني بعض الأصدقاء أن أرسل رسالة للخليفة أيده الله تعالى بنصره العزيز نطلب منه فيها أن يزور أحد الدول الإفريقية لكي يتسنى لنا رؤيته وتقبيل يديه الشريفتين.
أنا الأحمدي الوحيد في عائلتي وجميع عائلتي تعارضني فنسألكم الدعاء...

أخوكم في الله
أبو شيماء مصطفى بن عيبل
من المملكة المغربية
عمري 36 سنة


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة