loader

عدد من أطفال وقف الحياة في كندا يتشرفون بلقاء أمير المؤمنين أيده الله


 

عدد من الأطفال الأعضاء في مخطط الوقف ناو في كندا يتشرفون بلقاء إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية افتراضيًا

حضرة الخليفة يقدم التوجيه بشأن مجموعة من القضايا المعاصرة التي تؤثر على الشباب في المجتمع

في 17/10/2021، عقد إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية، الخليفة الخامس، حضرة ميرزا مسرور أحمد، اجتماعًا افتراضيًا عبر الإنترنت مع الأطفال من أعضاء مخطط الوقف ناو في كندا.

ترأس حضرته الاجتماع من مكتبه في إسلام أباد، تيلفورد، بينما انضم أكثر من 550 عضوًا من الوقف ناو من المركز الدولي في ميسياغا، أونتاريو.

بعد الجلسة الرسمية التي بدأت بتلاوة من القرآن الكريم، أتيحت الفرصة للأطفال لطرح مجموعة من الأسئلة على حضرة الخليفة تتعلق بدينهم وقضاياهم المعاصرة.

سأل أحد الواقفين الجدد حضرته كيف يمكن أن ينمي في قلبه مواساةً مثل مواساة النبي الكريم صلى الله عليه وسلم؟

قال حضرة ميرزا مسرور أحمد:

"يجب أن يكون لديك تجاه الآخرين نفس شعور المواساة الذي تشعر به تجاه إخوتك. إن كل ما قام به الرسول صلى الله عليه وسلم، كان في سبيل الله. كان يحب الله. فقم بتنمية محبة الله في قلبك، وعندما تنمي محبة الله في قلبك، ستنمي في قلبك حب خلق الله. وقم بتنمية محبتك للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الذي علمنا كيف ننمي محبة الله. لذا يجب أن تقرأ سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وبهذه الطريقة ستخلق في قلبك محبة الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم)، وبالنتيجة، ستنمي حب إخوانك من البشر ".

وطلب طفل آخر نصيحة الخليفة حول كيفية تجنب الشرور التي يلاحظها في مدرسته الثانوية؟

فقال حضرة ميرزا مسرور أحمد:

"ضع في اعتبارك أنك أحمدي وأنك تؤمن بإله واحد وأن الإسلام هو الدين الحق، وأن القرآن الكريم هو آخر كتاب تشريعي وقد نزل على الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم. لقد أخبرنا الله تعالى أن هذه هي السيئات، وهذه هي الأشياء الجيدة. لذا، إذا علمنا أن هذا الأمر سيء وعلمنا ما هو الجيد، فالعاقل الذي يتمتع ببعض الحكمة، سيحاول تجنب تلك الأشياء السيئة والتي يمكن أن تدمر حياته في النهاية، هنا في هذه الدنيا وفي الآخرة"

وتابع حضرة ميرزا مسرور أحمد قائلًا:

"لا تظنن أنك إذا ارتكبت شيئًا خاطئًا أو فعلت أمرًا سيئًا، لن يراك أحد. تذكر دائمًا أن الله سبحانه وتعالى يراقبنا دائمًا. هو يعرف كل شيء، مهما فعلنا. فلكي ننال محبة الله تعالى ومن أجل التمسك بتعاليم الإسلام وأوامر الله تعالى، علينا أن نعمل الخيرات التي أمرنا بها الله تعالى. وبهذه الطريقة، يمكنك تجنب الأشياء السيئة في هذا المجتمع والتي يقوم بها الطلاب"

وأضاف حضرة ميرزا مسرور أحمد قائلًا:

"وبنفس الوقت إذا كان زملاؤك الطلاب يفعلون شيئًا خاطئًا، فعليك أن تحاول التعبير عن كرهك لهذا الشيء، فيجب أن يعلموا أنك لا تحب ذلك. وعندما يعلمون أنك لا تفعل هذه الأشياء السيئة، سوف يتجنبون القيام بها أمامك. وحاول أن تختار أصدقاءك من بين الطلاب الجيدين في طبيعتهم وفي الدراسة، والصالحين أخلاقيًا".

وسأل طفل آخر ما هي الطريقة الأفضل لتكوين العلاقة مع حضرة الخليفة حتى يتعرف حضرته عليه شخصيًا؟

فقال حضرة ميرزا مسرور أحمد مقدمًا نصائح عملية:

"عليك أن تكتب لي بشكل متكرر. وأحيانًا يمكنك أن تكتب لي بعض النكات الجيدة وبعض القصص الجيدة، ثم سأتذكر أنك الفتى الذي كتب لي كذا وكذا"

وسأل طفل آخر ماذا يتوجب عليه أن يفعل لتجنب اتباع أي فكرة سيئة قد تخطر على باله؟

فقال حضرة ميرزا مسرور أحمد:

 

"داوم على الاستغفار واعرف معناه. استعن بالله وادع الله في صلواتك أن يحفظك من هجمات الشيطان. واستعن بالله ليحفظك من كل سوء.. حاول أن تقرأ الكتب الجيدة كلما خطر ببالك أمرٌ خاطئ. المواظبة على الدعاء والاستغفار أمر جيد لك أيضًا" 


 

خطب الجمعة الأخيرة