loader

عضوات الهيئة الإدارية في لجنة إماء الله في كندا يحضرن أول اجتماع افتراضي لهيئة إدارية مع إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية

 حضرة ميرزا مسرور أحمد يشجع لجنة إماء الله على توسيع نطاق أنشطتها وجهودها لنشر التعاليم الحقيقية للإسلام

في 16/08/2020، التقت عضوات الهيئة الإدارية للجنة إماء الله في كندا بإمام الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية، الخليفة الخامس حضرة ميرزا مسرور أحمد وذلك ضمن اجتماعٍ افتراضي رسمي.
ترأس حضرته الاجتماع من مكتبه في إسلام أباد في تيلفورد، بينما انضمت عضوات الهيئة الإدارية للجنة إماء الله من قاعة الجامعة الأحمدية في فون في أونتاريو في كندا.
خلال الاجتماع الذي استمر ساعة من الزمن، أتيحت الفرصة لعضوات الهيئة الإدارية لتقديم تقاريرهن حول أقسامهن المعنية ولطلب توجيهات وإرشادات حضرة الخليفة بشأن مجموعة من القضايا.
من أجل ضمان الاندماج الجيد للمبايعات الجدد في الجماعة الإسلامية الأحمدية، أوعز حضرة الخليفة بضرورة عقد الاجتماعات والفعاليات التي يتم فيها تشجيع المبايعات على المشاركة بنشاط وقال إنه من الضرورة بمكان أن يتم دعم ومساعدة المبايعات الجدد من قبل عضوات الجماعة الإسلامية الأحمدية بمحبة واهتمام.
وقال حضرته إنه ينبغي بذل جهود أكبر لنشر تعاليم الإسلام الحقيقية والسلمية من خلال البرامج التبليغية ومن خلال تطوير علاقات شخصية مع الأخريات.
كما قدم حضرته إرشادات مفصلة فيما يتعلق بالتربية الأخلاقية والدينية للمسلمات الأحمديات وقال إن للجنة إماء الله دور رئيسي في هذا الصدد وإن على عضوات إدارة اللجنة أن يعاملن الجميع بالحب والاحترام وأن يسعين لتكوين صداقات مع العضوات الأصغر سنًا في لجنة إماء الله.
قال حضرة ميرزا مسرور أحمد:
"يجب أن تسعى الأمهات المسلمات الأحمديات إلى تطوير صداقة حقيقية مع أطفالهن لأن هذا سيمكنهن من إرشادهم بشكل أفضل. علاوة على ذلك، يجب على عضوات الهيئة الإدارية أيضًا إقامة صداقة مع الفتيات المسلمات الأحمديات وإرشادهن وتقديم النصح لهن لمتابعة أي تعليم يرغبن فيه ولكن في نفس الوقت ذكّروهن أن عليهن التمسك إلى الأبد بالعهد الذي قطعنه بإيثار الدين على جميع الأمور الدنيوية، وأن أفضل طريقة لشكر الله تعالى على النعم التي حبانا بها هي أن يظل المرء متمسكًا بدينه"
ووجه حضرته لجنة إماء الله في كندا لعقد ندوات ومنتديات يمكن فيها للفتيات والشابات المسلمات الأحمديات بسهولة طرح أي أسئلة تدور في خلدهن فيما يتعلق بمسائل عقيدتهن ودينهن.
بعد الاجتماع، قالت السيدة أمة السلام رئيسة لجنة إماء الله في كندا:
"كان من المفترض أن تسافر الهئة الإدارية للجنة إماء الله إلى لندن من أجل هذا اللقاء في 27/08/2020، ولكن بسبب القيود المفروضة جرّاء وباء كورونا، تم تعليق هذه الخطة وشعرنا بالحزن لكننا تفهمنا الأمر. ولكن، عندما علمنا أن حضرة خليفة المسيح الخامس (أيده الله تعالى بنصره العزيز) لم ينسنا ومنحنا فرصة لقائه افتراضيًا غمرتنا السعادة وشعرنا بالامتنان الكبير لأن حضرته لم ينس موضوع اللقاء، وبفضل الله تعالى، أصبح اللقاء حقيقة واقعة لم يكن أحد يتوقعها، الحمد لله! هذه الزيارة الافتراضية فاقت توقعاتنا وبدا وكأن إمامنا الحبيب جالسٌ معنا. جميع عضوات الهيئة الإدارية ممتنات جدًا لهذه الفرصة المباركة".
 


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة