loader

الجماعة الإسلامية الأحمدية تفتتح أول مسجد لها في غولواي في إيرلندا إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية يفتتح مسجد مريم

 يسر الجماعة الإسلامية الأحمدية أن تعلن أن إمامها الخليفة الخامس، حضرة ميرزا مسرور أحمد قد افتتح يوم 26/09/2014 مسجد مريم في غولواي، في إيرلندا. وهو المسجد الأول الذي تبنيه الجماعة الإسلامية الأحمدية في البلاد.

وقد وصل حضرة الخليفة إلى مبنى المسجد عند الساعة الواحدة ظهرًا وبعد إزاحة الستار عن اللوحة التذكارية ألقى أمير المؤمنين خطبة يوم الجمعة التي بثت على الهواء مباشرة إلى جميع أنحاء العالم عبر قناة MTA الدولية.

وفي خطبته، أوضح حضرة الخليفة أن المسجد الجديد، شأن جميع مساجد الجماعة، سيكون رمزًا للسلام ووسيلة لجمع الناس.

وقال حضرته إنه في عالم اليوم، يعاب الإسلام كثيرًا ويشهَّر به بسبب الأفعال البغيضة لبعض المسلمين في بعض المناطق في العالم. لكن الحقيقة أنّ جميع أشكال الإرهاب والتطرف تتعارض تمامًا مع تعاليم الإسلام الحقيقية ويجب إدانتها.

وبين إن مسجد مريم لن يكون مكانًا للعنف أو الظلم. بل سيكون وسيلة لتعزيز السلام والتسامح واحترام البشرية.

فقد قال حضرة ميرزا مسرور أحمد:

"مساجدنا هي المكان الذي نعلن منه الحاجة إلى السلام والمصالحة والتسامح ومنه ندين كل أشكال العنف والتطرف."

وتابع حضرته:

"كل مسلم أحمدي يعلم أن من واجبه حماية جميع الأديان وإظهار الحب والولاء للوطن الذي يقيم فيه وهذه هي التعاليم الحقيقية للقرآن ".

وقال حضرته إنه بعد بناء المسجد الأول الآن سيتعرف عدد أكبر من الناس على الجماعة الإسلامية الأحمدية في إيرلندا، وأن كل شعب مسالم سيكون موضع ترحيب في المسجد.

وقال حضرة ميرزا مسرور أحمد إن المسجد قد سمي مريم، أم المسيح، التي تحظى بمكانة كبيرة في الإسلام لتقواها. وأن كل مسلم أحمدي يسعى للتحلي بصفاتها في الصلاح والتمسك بالحق والصدق.

وبعد الخطبة، أمّ حضرة الخليفة صلاة الجمعة من المسجد الجديد ثم قامت كل من صحيفة التايمز الإيرلندية وRTE بلقاء حضرته.
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=8WV220My8nY

 


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة