loader

إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية يلقي درس القرآن في اليوم الأخير من شهر رمضان

  في 29/07/2014، خاطب إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية، الخليفة الخامس، حضرة ميرزا مسرور أحمد، أبناء الجماعة من مسجد الفضل في لندن في اليوم الأخير من شهر رمضان لهذا العام، حيث قام حضرته بإعطاء درس القرآن مفسرًا آخر أربعة سور في القرآن الكريم قبل أن يؤم المسلمين الأحمديين المتجمعين في المسجد والمشاهدين في جميع أنحاء العالم بدعاء جماعي.
وأشار حضرة ميرزا مسرور أحمد إلى أن علماء الجماعة قد ألقوا خلال شهر رمضان يوميًا تفسيرًا لجزء من القرآن الكريم وبذلك تم تناول تفسير القرآن الكريم بأكمله خلال الشهر المبارك. وقال حضرته إن على جميع المسلمين الأحمديين أن يسعوا لمواصلة تعلم المعاني الحقيقية للقرآن الكريم على مدار السنة.
كما علق حضرة الخليفة على أحدث واقعة اضطهاد ضد أبناء الجماعة الإسلامية الأحمدية والتي حدثت قبل يومين ونجم عنها استشهاد ثلاثة مسلمات أحمديات في جوجرانوالا، في باكستان. وقال حضرته إن الجماعة الإسلامية الأحمدية تتحمل كل المحن بصبر متيقنة بأن الله سبحانه وتعالى سيجازيها على تلك التضحيات.

وفي الختام سأل حضرته المسلمين الأحمديين الانضمام معه في الدعاء من أجل السلام في العالم. وقال إن الأمة الإسلامية مقسمة وتمزقها الصراعات فدعا الله أن يهديهم نحو التعاليم الحقيقية والسلمية للإسلام كما علمها النبي الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم). كما دعا حضرته أيضًا لجميع أبناء الجماعة الإسلامية الأحمدية في جميع أنحاء العالم.

وفي اليوم التالي الموافق 30/07/2014، أدى حضرة ميرزا مسرور أحمد صلاة عيد الفطر في مسجد بيت الفتوح في لندن ثم ألقى خطبة العيد. وقد بث هذه الوقائع بأكملها على الهواء مباشرة عبر قناة MTA الدولية


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة