loader

خبر سار بالإفراج عن الإخوة الموقوفين

بفضل الله تعالى تمَّ الإفراج بكفالة مالية عن الإخوة الأحمديين الثمانية من السجن في جنوب فلسطين، حيث كان قد تمَّ إيقافهم منذ السبت 8-2-2014 بِتُهم باطلة لفَّقها لهم مُفْتٍ كذوب، وهي تهديد النظام السياسي والأمن العام وأمن المجتمع والمسيحيين.

والإخوة جميعا معنوياتهم مرتفعة جدا، وهم سعداء أنهم استطاعوا التبليغ في السجن، حيث استمع الجميع لهم بإنصات واهتمام. وحيث إنه {عَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ} فقد كان لهذا السجن أثر طيب بفضل الله تعالى في مجال التبليغ، الذي هو همُّ كل مسلم مخلص.

المحكمة ستُعقد للإخوة في السادس والعشرين من الشهر القادم، لذا ندعو الله تعالى أن يحميهم من كل مكروه، ونأمل من شعبنا الفلسطيني بكل فئاته أن يقف إلى جانب الحقّ، وأن يسعى لرفع الظلم ومحاكمة المفتي الجاني صاحب الدعوى الكاذبة.

الإخوة المفرج عنهم هم:

1. عبد القادر إبراهيم مدلل، كفرصور، مدرس
2. شادي إبراهيم مدلل، كفرصور، مدرس
3. محمد كمال الشفيع، كفر جمال، طالب جامعي
4. نور الدين أبو عرقوب، دورا، مقاول
5. أيمن المالكي، كفر مالك، أخصائي نفسي
6. رائد زاهدة، الخليل، كهربائي
7. مهدي الرافاتي، رافات، بنّاء
8. والبطل الطفل سام مهدي الرافاتي ذو الثلاثة عشر ربيعا.

والله وليّ التوفيق
والسلام عليكم

محمد شريف، أمير الجماعة الإسلامية الأحمدية في الديار المقدسة 12-2-2014


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة