loader

إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية يزور عالم الفاكهة الاستوائية في أستراليا

خلال الأيام الأخيرة من جولة أمير المؤمنين نصره الله في أستراليا، زار حضرته "عالم الفاكهة الاستوائية" التي تقع بالقرب من ساحل الذهب الشهير في أستراليا.


و"عالم الفاكهة الاستوائية" معلم سياحي زراعي يزرع فيه أكثر من 500 نوع من أنواع الفواكه الاستوائية المختلفة والنادرة. كما يحتوي أيضًا على مسارات الغابات المطيرة وعلى مجاري مائية ذات مناظر طبيعية وعلى حيوانات محلية. وحيث أن حضرة ميرزا مسرور أحمد مزارع بحد نفسه، فقد استمتع حضرته بالتجول في المكان واكتشاف الأنواع المختلفة من الفواكه المزروعة في الأرض. وكانت الأراضي الزراعية الشاسعة مليئة بمئات الأنواع من الفواكه، التي كان بعضها معروفًا كالأفوكادو وفاكهة التنين، والمانجو، والكاكايا وغيرها الكثير.


كما زار حضرة ميرزا مسرور أحمد نصره الله حظيرة للحيوانات، حيث أطعم بمودة بعض الكناغر من يديه. وشجع حضرته أيضًا بعض الأحمديين الآخرين المرافقين له على إطعام الحيوانات. إن الرفق الذي أظهره نصره الله تجاه الحيوانات يعكس تعاليم الإسلام في معاملة جميع خلق الله باللطف والرحمة.


وبينما كان حضرته في عالم الفاكهة الاستوائية، رحب به أحد السكان الاصليين المحليين مع ولديه بطريقتهم التقليدية حيث غنوا مختلف الأغاني ورقصوا رقصتهم التقليدية التي تعبر عن تعاليمهم السلمية. وقالوا إنهم يرغبون في تبادل ثقافتهم القديمة مع حضرته.


وفي وقت لاحق من نفس اليوم، تم اصطحاب حضرته في جولة بالسيارة في مدينة بريسبين في وقتٍ مبكر من    المساء.

 


واختتمت الزيارة الثانية لحضرة ميرزا مسرور أحمد إلى أستراليا يوم 28 /10/ 2013، وهو حاليًا في نيوزيلندا لافتتاح مسجد بيت المقيت في أوكلاند ولإلقاء الخطب الرئيسية للجلسة السنوية للجماعة الإسلامية الأحمدية في نيوزيلندا.


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة