loader

زعيم الحزب الليبرالي الديمقراطي يزور مسجد بيت الفتوح للقاء إمام الجماعة الإسلامية الأحمدية

 في 05/01/2018، زار زعيم الحزب الليبرالي الديمقراطي عضو البرلمان السير فينس كيبل مسجد بيت الفتوح حيث التقى إمامَ الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية، الخليفة الخامس، حضرة ميرزا مسرور أحمد. وحضر الاجتماع أيضا عضو البرلمان السير إدوارد ديفي.

وخلال الاجتماع الذي عقد بعد خطبة الجمعة التي ألقاها حضرة الخليفة، أعرب حضرته عن حزنه وألمه من استمرار معاناة الشعب اليمني نتيجة للحرب المستمرة هناك. وقال إنه تُرتكب قسوة كبيرة هناك وأن ملايين البشر بمن فيهم الأطفال الصغار، يموتون جوعًا.

قال حضرة ميرزا مسرور أحمد:
❞ "هناك أزمة إنسانية تحدث في اليمن، مما يتطلب بذل جهدٍ كبيرٍ لمساعدة الأبرياء. وفي هذا الصدد، يشارك المسلمون الأحمديون في جهود توفير الغذاء والإمدادات الضرورية للشعب اليمني بحسب قدراتنا وبقدر ما يمكننا الوصول إليهم، ويحدوني الأمل في أن تسعى الحكومات والسياسيون أيضا إلى المساعدة في إنهاء معاناة هذا الشعب".

واعتبر حضرته الوضع مأساويا جدًا حيث قال:
❞ "هناك قسوة كبيرة تُرتكب في اليمن، ويجب أن نكون واضحين بأن القسوة قسوة بغض النظر عمن هو الجاني، لذا يجب إدانة كل من يتسبب بهذه المآسي والمظالم ".
وخلال الاجتماع أدان حضرته تجارة الأسلحة العالمية التي تؤجج الحروب فى جميع أنحاء العالم.
وحين سأله السير فينس كيبل إذا كان لديه أي رسالة أو موضوع يود من السياسيين التركيز عليه، قال حضرة ميرزا مسرور أحمد:
❞ "رسالتي هي نفسها دائما - علينا جميعا العمل من أجل الصالح العام والسلام من خلال المحبة والمواساة والعدالة. هذا هو التحدي الكبير في عصرنا ولا يمكننا التخلي عنه".
كما نوقش خلال الاجتماع الوضع الحالي للسياسة البريطانية والأمريكية، فضلا عن التداعيات المستمرة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وعقب اختتام اللقاء مع حضرة الخليفة، قام أمير الجماعة الإسلامية الأحمدية في المملكة المتحدة السيد رفيق أحمد حياة، باصطحاب كلٍ من السير فينس كيبل والسير إدوارد ديفي بجولة في مجمع مسجد بيت الفتوح.

وفي مقابلة مع أخبار إم تي إيه بعد الزيارة، قال السير فينس كيبل:
❞ "من الأهمية بمكان أن يكون لدينا زعيم روحي مسلم هنا في المملكة المتحدة (حضرة ميرزا مسرور أحمد) يبشر بالسلام والوئام. هذا أمر مهم جدا، حيث أعتقد أن هناك على الأرجح الكثير من البريطانيين الذين يظنون بأن الإسلام دينٌ عنيف ولديهم تصور سلبي جدا عنه، لذا أعتقد أن ما يقوله حضرته ترياقٌ قويٌ جدا لمثل هذا الرأي"


 


 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة